أهداف الجمعية

راهنت جمعية مستقبل المزار للتنمية و الثقافة خلال المواسم الجمعوية  على تقديم أجود ما لديها من خلال تأطير منخرطيها و مؤطريها و دعم قدراتهم الفكرية و المعرفية و تقوية أواصر التعاون و التواصل بينها و بينهم بغية تكسير الحواجز و المضي قدما إلى الأمام ،و ذلك سيرا على نهج السلف عن طريق الانفتاح على المجتمع و استقطاب الفاعلين الجمعويين للإسهام في العمل الدؤوب و الرامي إلى إنجاح سياسة العطاء المتجدد  و الإبداع في تقديم الأنشطة المتنوعة ،و ذلك بمساهمة أهم شركاء الجمعية و هو المجلس الجماعي لأيت ملول .

لقد بادرت جمعية مستقبل المزار للتنمية و الثقافة منذ تأسيسها سنة 2006 إلى تحقيق مجموعة من الأهداف أهمها :

  • الإسهام في التنمية الاجتماعية و الرياضية و الثقافية و الفنية بحي المزار .
  • الاهتمام بشؤون المرأة و الطفل و الشباب.
  • الاهتمام بالشأن المحلي.
  • السهر على تنشيط المركبات و المراكز التربوية
  • التربية على المواطنة .

و يأتي هذا الاهتمام الكبير استمرارا لإبداع الجمعية المتجدد  و رفعا لمستوى عطائها المستمر. و قد راهنت الجمعية خلال هذا الموسم الجمعوي 2014/2015 على العمل الدؤوب  في تأطير و تكوين سكان الحي و خلق تواصل فعال بين الجمعية و محيطها الخارجي، إضافة إلى خلق جو من الوعي الاجتماعي و الثقافي يسعى إلى تكوين شخصية متوازنة تؤمن بالتغيير و تصنع الواقع و تفهمه على ضوء المتغيرات التي يشهدها ،علاوة على دعم قدرات ذلك المواطن الصالح لأمته ووطنه والمساهم في التنمية المحلية و الجهوية و الوطنية .

ان الجمعية خلال هذا الموسم الجمعوي عملت على انجاز مشاريع و برامج مختلفة خاصة في مجال التوعية و التكوين المستمر لفائدة جميع الشرائح الاجتماعية خاصة المرأة و الطفل حيث جعلتهما ضمن الأولويات الساحقة لتحقيقها و بلورتها على ارض الوجود .

لقد تنوعت الأنشطة التي أبدعتها الجمعية ، و ذلك نظرا للتنوع الكبير للجن التي تستعين بها الجمعية في إعداد  برامجها و انجاز مشاريعها المختلفة ، و سنذكر فيما يلي أهم الانجازات و المجالات التي تهتم بها كل لجنة على حدة.

تتوفر الجمعية على طاقم بشري يؤهلها إلى الرفع من مستوى أنشطتها و نظراً لتعدد لجن الجمعية  تعددت أنشطتها ، التي تقدم لجميع رواد الجمعية مستفيدين و مؤطرين و فاعلين محليين في الميدان الجمعوي في مختلف المجالات.

Contact us