رسالتنا

يعتبر العمل الجمعوي من بين أهم الركائز و الدعائم التي ينبني عليها المجتمع الصالح الذي يريد الخير و العطاء لأفراده، و الاهتمام البالغ لهذا العمل هو دليل واضح على حسن النوى و ذلك من أجل خلق أواصر التعاون و التواصل بين مختلف الأطياف الاجتماعية و بغية تطوير وسائل العمل من أجل مواكبة التطور العلمي و الثقافي من خلال العطاء المتجدد الذي تسهر على تقديمه فعاليات المجتمع المدني .

تعتبر جمعية مستقبل المزار للتنمية و الثقافة نموذج لهذا الحقل التنموي و الثقافي، حيث أسهمت بشكل كبير في النهوض بالعمل الثقافي و الاجتماعي لساكنة حي المزار و للمنطقة بشكل أكثر عمقا. فقد بادرت منذ تأسيسها سنة 2006 إلى دعم القدرات و الاكتفاء بالموجودات و تطوير المجهودات كان الهدف منها خلق مواطن صالح يساهم في تنمية بلده و أمته.

لقد بادرت جمعية مستقبل المزار للتنمية و الثقافة منذ تأسيسها سنة 2006 إلى تحقيق مجموعة من الأهداف أهمها :

  • الإسهام في التنمية الاجتماعية و الرياضية و الثقافية و الفنية بحي المزار .
  • الاهتمام بشؤون المرأة و الطفل و الشباب.
  • الاهتمام بالشأن المحلي.
  • السهر على تنشيط المركبات و المراكز التربوية
  • التربية على المواطنة .

و يأتي هذا الاهتمام الكبير استمرارا لإبداع الجمعية المتجدد  و رفعا لمستوى عطائها المستمر. و قد راهنت الجمعية خلال هذا الموسم الجمعوي 2014/2015 على العمل الدؤوب  في تأطير و تكوين سكان الحي و خلق تواصل فعال بين الجمعية و محيطها الخارجي، إضافة إلى خلق جو من الوعي الاجتماعي و الثقافي يسعى إلى تكوين شخصية متوازنة تؤمن بالتغيير و تصنع الواقع و تفهمه على ضوء المتغيرات التي يشهدها ،علاوة على دعم قدرات ذلك المواطن الصالح لأمته ووطنه والمساهم في التنمية المحلية و الجهوية و الوطنية .

ان الجمعية خلال هذا الموسم الجمعوي عملت على انجاز مشاريع و برامج مختلفة خاصة في مجال التوعية و التكوين المستمر لفائدة جميع الشرائح الاجتماعية خاصة المرأة و الطفل حيث جعلتهما ضمن الأولويات الساحقة لتحقيقها و بلورتها على ارض الوجود .

لقد تنوعت الأنشطة التي أبدعتها الجمعية ، و ذلك نظرا للتنوع الكبير للجن التي تستعين بها الجمعية في إعداد  برامجها و انجاز مشاريعها المختلفة ، و سنذكر فيما يلي أهم الانجازات و المجالات التي تهتم بها كل لجنة على حدة.

Contact us